اخبارالايزيديينشنگال

قائمقام شنكال يقدم مشروعآ للحكومة الاتحادية يتضمن عودة النازحين ضمن جدول زمني

كاني بريس

كشف قائمقام شنكال محما خليل عن تقديمه مشروعاً للحكومة الاتحادية وحكومة الموصل المحلية، يتضمن جدولاً زمنياً لعودة النازحين إلى مناطقهم.

وقال خليل في بيان صحفي اليوم أن  «المشروع تضمن عدة نقاط مهمة من شأنها أن تغلق ملف النازحين بشكل كامل وإلى الأبد، ويضمن الاستقرار في مختلف المجالات لمناطقهم»، موضحاً أن «الإحصائيات الدولية أشارت إلى أن الإيزيديين يمثلون 30 بالمائة من مجموع النازحين الكلي في العراق».

وأضاف أن «هذا المشروع هو مشروع وطني متكامل لضمان السلم المجتمعي والاستقرار الأمني، بعد أن عانى النازحين من ويلات الحروب والقتل والدمار والسبي الذي تعرضوا له»، مشيراً إلى أن «النازحين سيكونون عيوناً أمينة وسنداً للقوات الأمنية وضماناً حقيقياً لعدم عودة الدواعش بعد القضاء عليهم بفعل الضربات والجهد الاستخباراتي».

وأوضح خليل، أن «عودتهم هو تحقيق للمصالحة الوطنية والاستقرار، في حين أن بقاءهم على هذا الحال مشردين ومنفيين هو بمثابة عدم استكمال للانتصار على داعش».

جدير بالذكر أن داعش اجتاح قضاء سنجار في اب اغسطس ٢٠١٤ و نزح منها ما يقارب ال ٣٥٠ الف اغلبهم موجودين في مخيمات إقليم كوردستان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق