اخبارالعراق

مجلس النواب العراقي عازم على غلق ملف النازحين خلال مدة أقصاها نهاية العام الحالي

كاني بريس

كشف النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي، حسن الكعبي، وجود مؤسسات حكومية وغير حكومية تقف بالضد من غلق ملف عودة النازحين لأسباب تعتقد أنها حقيقية لكنها بالواقع عكس ذلك، وعليه ستعمل هيئة الرئاسة ومجلس النواب على رسم خارطة طريق تتضمن توقيتات زمنية محددة تلتزم بها الحكومة والجهات ذات العلاقة لإنهاء هذا الملف بشكل كامل .

وقال الكعبي خلال ترأسه اليوم الاحد 29 أيلول 2019 الجلسة الحوارية لبحث معوقات عودة النازحين في عدد من المناطق بالتنسيق مع منظمة برج بابل للتطوير الاعلامي ومركز أبحاث الحكومة الالمانية : أنه “لا يمكن أن نقبل بأن يكون ملف النازحين عرضة للتعاطي السياسي والاعلامي، بإعتبار موضوع النزوح هو ثاني أهم ملف عراقي بعد الملف الأمني كونه إنساني بالدرجة الأساس وكبير يتعلق بالأم الأطفال والنساء وكبار السن، وعلى الجميع التعاطي معه ضمن هذا الإطار قبل كل شيء وأن يكون الجميع على قدر من المسؤولية للتعامل معه بشكل مدروس والإصرار على غلق الملف خلال مدة أقصاها نهاية العام الحالي .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق