اخبارالعالم

هروب نسوة عناصر داعش من مخيم الهول

كاني بريس

كاني بريس / متابعة

شفق نيوز/ أقدم عدد من نساء مقاتلي داعش، في مخيم الهول بريف الحسكة، على مهاجمة حراس المخيم وإضرام النيران في بعض الخيم، تزامنا مع بدء العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا.

وفي وقت أكد فيه المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه لم تتم الإفادة عن خسائر بشرية، تحدثت وسائل إعلام سورية محلية، عن تمكن عدد من عناصر داعش (من المرجح أنهم نساء مقاتلي داعش)، من الفرار من المخيم بعد إضرام النار ومهاجمة الحراس.

ووفق صحيفة “غارديان” البريطانية فإن قوات سوريا الديمقراطية تحتجز في مخيم الهول عشرات الآلاف من سجناء تنظيم داعش شرقي سوريا، من بينهم نحو ألف أوروبي و70 ألف امرأة وطفل في مخيم الهول.

وأشارت الصحيفة في مقال لـ”سايمون تسدال” بعنوان “مقامرة وخيارات صعبة أمام أردوغان”، نشرته اليوم الخميس، إلى أن إنشاء المنطقة الآمنة يعني أن تركيا ستكون مسؤولة تماما عن عشرات الآلاف من سجناء داعش، ما قد يجعل القوات التركية عرضة لهجمات خلايا داعش التي ما زالت تجوب المنطقة.

إلى ذلك، قال مسؤولان أمريكيان ومصدر عسكري كوردي اليوم، إن مقاتلين كورد أوقفوا عملياتهم ضد تنظيم داعش في سوريا مع بدء تركيا هجوما عسكريا في شمال شرق سوريا.

وقال مصدر عسكري كوردي “قوات سوريا الديمقراطية أوقفت العمليات ضد داعش لأنه يستحيل تنفيذ أي عملية في الوقت الذي تتعرض فيه للتهديد من قبل جيش كبير على الحدود الشمالية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق