تقارير

إجراءات احترازاية في مخيمات النازحين تماشياً مع تعليمات الجهات المعنية للوقاية من فايروس كورونا

شهاب احمد

كإجراء احترازي ضد فايروس كورونا المستجد الذي انتشر في معظم أنحاء العالم بينها العراق اتخذت حكومة إقليم كوردستان إجراءات استباقية شملت مخيمات النازحين ضمن حدودها للحيلولة دون وصول الفايروس إليها.

عمر خرمش خلف مسؤول المركز الصحي في مخيم مام رشان للنازحين تحدث لكاني بريس قائلا: اتخذنا في المركز الصحي منذ الايام الأولى إجراءات عديدة طبقا لتوجيهات دائرة صحة دهوك/قطاع الشيخان ومنظمة هيفي للحد من وصول الفايروس إلينا وذلك بتكثيف التوعية داخل المركز وخارجه لحث الأهالي على عدم الاستهانة بالفايروس .

خلف أضاف أيضا: قمنا وبالتعاون مع إدارة المخيم والشرطة والاسايش بغلق الكافتيريات وصالونات الحلاقة والتجميل للحث من التجمعات داخل المخيم لأن اي تجمع يعتبر عنصر مهم بنقل العدوى من الشخص المصاب إلى السليم ناصحاً الساكنين في المخيم البقاء في منازلهم هذه الايام وعدم الخروج قدر المستطاع .

فرحان عيدو الساكن في مخيم اشتي للنازحين ضمن حدود محافظة السليمانية يعمل مع فريق خاص لنشر التوعية الصحية بين العوائل تحدث إلينا قائلاً : نعمل في اليوم اربع ساعات وكل عملنا مركز على كيفية الوقاية من فايروس كورونا المستجد والحيلولة دون وصوله للمخيم لاسيما أن محافظة السليمانية حدودية مع إيران التي انتشر فيها المرض بشكل خرج عن نطاق السيطرة وهذا ما يدعو للقلق مؤكداً وجود حالة من الخوف لدى الأغلبية لاعتمادهم على الاشاعات والمصادر الغير دقيقة .

عيدو يضيف قائلاً : الخوف والاستسلام من دون شك ستضعف المناعة لديهم وهذا ما ننصح به دائماً ، الحكومة المحلية اتخذت عدة إجراءات منها غلق المخيم وعدم السماح بالخروج منه إلا في الحالات الطارئة وكذلك منع التجمعات داخل المخيم بغلق الكافتيريات وصالونات الحلاقة وستقوم اليوم بتعقيم المخيم بغية تطهيره .

فيصل علي مسؤول كروب هيفي الطوعي التابع لإدارة مخيم جم مشكو للنازحين يتحدث عن الإجراءات في مخيمهم قائلاً : قمنا ككروب هيفي منذ الأيام الأولى بتنظيم محاضرات ودورات حول الفايروس وقمنا بنشر البوسترات بالتعاون مع إدارة المخيم ، بعد تفشي الفايروس في بلدان عديدة وزيادة اعداد المصابين والوفيات ، قامت ادارة المخيم بالتنسيق مع الجهات الامنية بإصدار عدة قرارات مهمة لمنع وصول الفيروس كإجراء احترازي .

علي يضيف : لم يتم منع الساكنين في المخيم من الخروج حتى اللحظة بل شملت القرارات : غلق جميع الكافتيريات في المخيم الى اشعار اخر ، غلق الصالونات النسائية ، عدم التجمع اثناء التعازي والغاء تنصيب الخيم لذلك الغرض، مطالبة الاهالي بعدم التجمع من خلال مكبرات الصوت بمساعدة شرطة المخيم وسيارة الاسعاف الخاصة بالمركز الصحي للمخيم .

يذكر أنه تم تسجيل أول إصابة في العراق في 24 فبراير/ شباط الماضي، هذا وأعلنت أعلنت وزارة الصحة العراقية في آخر إحصائية لها ، أن مجموع الإصابات بفيروس كورونا بلغ 93 حالة، بمقابل 24 حالة شفاء و9 حالات وفاة وكانت وزارة الصحة في إقليم كوردستان من جهتها أعلنت أمس، عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 28 حالة، بعد تشخيص 9 حالات جديدة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق