اخبارالايزيديينالعالم

إختيار المخرج نوزاد شيخاني ضمن لجنة تحكيمية لمهرجان سينمائي دولي عبر الانترنيت

كاني بريس - متابعة

تماشيا مع الوضع العالمي الحالي المتمثل في جائحة كورونا كوفيد 19، والإبقاء على شعلة السينما ومشاهدة الأفلام، والحفاظ على خاصية التواصل بين المخرجين والجمهور من مختلف بقاع العالم، عبر الإنترنيت، والمنصات الرقمية، لحين العودة الطبيعية للعروض والمهرجانات السينمائية، إنطلق في الجزائر “المهرجان الدولي الافتراضي للفيلم القصير” للفترة الممتدة بين 20 أبريل إلى 20 مايو.

وتم إختيار لجنة تحكيم دولية للإشراف على تقييم الأفلام المشاركة، وهم الكاتب والأديب الجزائري الكبير أمين الزواي، المخرج العراقي الألماني نوزاد شيخاني، مدير التصوير الأيطالي إيجو لوبينتو، المخرج والباحث في تاريخ السينما الجزائري نبيل جدواني، المخرج المغربي عبد الإله الجوهري، المنتجة الجزائرية سميرة حاج جيلاني، الناقد السينمائي اللبناني هوفيك حبشيان، والممثلة الجزائرية هدى حبيب.

كما تم إنشاء لجنة انتقاء الافلام المترشحة للمنافسة الرسمية من نخبة من الأساتذة والمختصين في السينما، والسمعي البصري، وهم المخرج عمار سي فوضيل من الجزائر، الإعلامي والناقد مصطفى الكيلاني من جمهورية مصر العربية، السيناريست نورالدين إوغليسي، والمخرج والسيناريست صفوان شيخ، والممثل نضال الملوحي من الجزائر.

ومن أهداف المهرجان الرئيسية هو محاولة خلق أجواء سينمائية افتراضية ما بين المخرجين وصانعي الافلام، إلى جانب الاستفادة من خدمات النظام الرقمي، ومنصات التواصل الاجتماعي في مجال السينما من جهة، ومن جهة ثانية مساهمة السينما في توعية وتحسيس ضرورة البقاء بالبيت، لحين تعافي البشرية من هذا الوباء، وعودة الحياة الطبيعية لحياة الناس في كل بقاع العالم.

ومن أهداف المهرجان أيضا هو إشراك الجمهور، ومشاهدة الأفلام في منازلهم، وتقييمها من قبل مختصين في المجال السينمائي، إلى جانب تفاعل الجمهور عبر الإنترنيت الذي يقوم بدوره باختيار أحسن الأفلام من خلال التصويت.

وقد أعلنت اللجنة الوطنية لترقية الشباب والأنشطة الثقافية التي يرأسها السينمائي جمال محمدي مدير المهرجان، عن فتح تقديم الترشيحات للمشاركة في الدورة الأولى من المهرجان الدولي الافتراضي للفيلم القصير في الجزائر لعام 2020 وعلى صفحة السينما الجزائرية التي قال عنها، بأنها ستستقبل الأفلام الروائية القصيرة من مختلف بقاع العالم على أن لا تتعدى 30 دقيقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق