الايزيديينمنوعات

شابة إيزيدية تحقق حلمها كمدربة مسرح

سعيد المهمدي

حققت الشابة الإيزيدية عالية خلف قاسم ( 20 عاماً ) المولودة في مجمع العدنانية( كرزرك ) والتي تسكن حالياً في مدينة سنجار حلمها بدخول فن المسرح والتمثيل والتي راودها منذُ الصغر وتحصل على عقد يمكنها من تدريب الآخرين على خشبة المسرح .

لقد عشقت الفن منذ الطفولة وخاصةً المسرح والتمثيل ، حاولت جاهدةً ان تصل الى مبتغاها من خلال المشاركة
بدورات عن المسرح عبر الانترنت وايضاً المشاركة في عدة دورات في منطقة سكناها الحالي .

التعاقد مع منظمة بصفة مدربة مسرح

اليوم تحاول إيصال ما تعلمته لاقرانها من خلال اعطائهم الدورات بعد تعاقدها مع منظمة دولية بصفة مدربة مسرح لتصبح بذلك اول فتاة من مدينة سنجار تعمل في هذا المجال .

– رغم أنها لم تقم بعمل فعلي لها بسبب الأوضاع الحاليةوتفشي فيروس كورونا إلا أنها تملك من العزيمة والإصرار ما تكفيها كي تنجح في عملها لمجرد مزوالته.

مواهب أخرى رغم صغر سنها

رغم صغر سنها إلا أنها تملك العديد من المواهب فهي تعمل في التمثيل وتعمل كمدربة مسرح وتكتب سيناريوهات للمسرحيات وتكتب الشعر وايضاً تجيد الرقص خاصةً التانغو والزومبا .

علقت في ذهنها مقولة “اعطيني خبزاً ومسرحاً اعطيك شعباً مثقفاً” مما جعلها تعشق المسرح اكثر من اي شيء آخر.

سقف طموحاتها

تقول عالية ليس هناك سقف لطموحاتي و مازال هناك الكثير امامي لتحقيقه لأن الفن افضل وسيلة لإيصال رسالتنا إلى العالم و ان لغة المسرح يفهمها جميع شعوب العالم.

اتمنى أن يكون هناك تشجيع من المجتمع نحو خطوتي هذه كي تخطو أخريات الخطوة مثلي لدخول علم المسرح لنقل ما نعانيه للآخرين بطرق حضارية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق