الاقليات

مسيحي و المسلم الصائم في قرية يختصران “الثقافة” في إقليم كوردستان

مسيحي يعمل بدلا عن جاره المسلم الصائم في قرية تختصر “ثقافة” إقليم كوردستان


رجل مسيحي يدعى ( عيسى ) يحمل الرفش ويعمل في الحقل بدلا عن جاره المسلم الصائم في شهر رمضان ، في موقف يختصر ثقافة التعايش والوئام والتسامح الديني والقومي بين الشعب في اقليم كوردستان .
يسكن عيسى في قرية “بانه سورة” التابعة لقضاء عقرة ، والتي يسكنها فيها المسلم والمسيحي معا ، وتجمعهم المحبة والوئام المتبادل .

يقول سكان القرية هذا التعايش حاضرا منذ ما يقارب 200 عام بين صفوف الشعب الواحد ،.

يضيف عيسى “بان الطقس حارا وصحاب الحقل ( المزرع ) جاري وهو صائم ، فمن واجبي الاخلاق والانساني معاونته في ظروفه ، والامر لا يتطلب التفكير والتردد بقدر المبادرة في العمل بدلا عنه ، كون التعاون والمحبة متبادلة بيننا منذ القدمى ونحن متربون على هذه الثقافة ، ويقول عيسى ” تأكيدا المسلم سيفعل اكثر مما فعلته حينما يتطلب الأمر إلى المساعدة ، فالتعاون والشراكة تجمعنا في غالب الامور الحياتية ولا يوجد أي أمر مزعزع بيننا في القرية .

اشار عيسى ” المسيحيون يرتدون الكنسية في القرية ، والمسلمون يصلون في المسجد ، ولا خلاف بينهم بسبب الاختلاف في الدين والعرق ، وهذا حال القرية منذ مئات السنين نشارك بعض في السراء والضراء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق