اخبارالايزيديينجينوسايد

نادية مراد : يجب محاسبة إرهابيي “داعش” وتحقيق العدالة

كاني بريس

كاني بريس /متابعة

آدار برس  /دعت الناشطة الإيزيدية نادية مراد, إلى استئناف أعمال الكشف على المقابر الجماعية للضحايا الإيزيديين وتوثيقها, مؤكدة على ضرورة محاسبة الإرهابيين.  

وقالت مراد في تغريدة على حسابها “تويتر”: “تحدثنا أنا والمحامية الدولية أمل كلوني مع المستشار الخاص للفريق الدولي للتحقيق، كريم خان وأعضاء فريقه “اليونيتاد” في مؤتمر افتراضي، وناقشنا أهمية تعجيل معاودة العمل في فتح المقابر الجماعية وإكمال توثيقها، كجزء من عملية جمع الأدلة المستمرة التي يقوم بها فريق “اليونيتاد” عن الجرائم التي ارتكبها داعش”.

وأشارت مراد إلى أهمية محاسبة إرهابيي “داعش” مضيفه: “أكدنا على أهمية تحقيق العدالة للايزيديين وغيرهم من ضحايا “داعش”, سنستمر في دعم الجهود المبذولة لمحاسبة عناصر داعش على جرائمهم ضد الايزيديين”.

وتشير الإحصائيات إلى أن عدد الازيديين في العراق كان يبلغ نحو 550 ألف نسمة، فيما بلغ عدد النازحين منهم جراء هجوم تنظيم داعش على مناطقهم نحو 360 ألف شخص.

وأفادت الإحصائيات بأن عدد المقابر الجماعية المكتشفة للازيديين في سنجار تجاوز 80 مقبرة، إضافة إلى العشرات من مواقع المقابر الفردية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق