مقالات

الحرية و اهميتها بايجاز

بقلم حميد الخالدي

الحرية كلمة صغيرة، لكنها تمتد على مساحة شاسعة من المعاني، فالحرية رمز العزة والكرامة وهي ضدّ العبودية، وهي الطريقة المثلى لعيش حياة خالية من القيود والتبعيات، كما أن الحرية حقٌ للجميع سواء كانوا أفرادًا أو جماعات، لذلك من الصعب أن يحيا الإنسان بلا حرية، وكلّ شخص يولد حرًّا، ثم يصبح في بعض الأحيان مقيدًا وتابعًا لغيره نتيجة بعض الظروف، والحرية أيضًا حق للحيوانات وليس للإنسان فقط، لذلك تذوق إليها جميع المخلوقات بشكلٍ فطري، ولا يجوز التعدّي عليها بأي حالٍ من الأحوال، الحرية لا تعني الانفلات، فالبعض يخلط بين معنى أن يكون حرًا يتصرف ضمن حدوده المسموحة، وبين التصرفات التي بلا قيدٍ أو شرط .

فالحرية يجب أن تكون ضمن حدود معينة بحيث لا تتعدى على حرية الآخرين ولا تنتهك خصوصياتهم، ولا تسبب الأذى لأي شخص، كما يجب أن تكون حرية مدروسة وواعية مبنية على أسسٍ صالحة من الأخلاق الفاضلة والتصرفات المنظمة التي فيها احترام الآخر، ولهذا فإن الجميع ينادون بالحرية، لكن قلة من يفهمون معناها بالشكل الصحيح، فلا يكفي أن تكون حرًا، بل يجب أن تعرف كيف تتصرف بهذه الحرية و هي عبارة عن حقوق افراد و تعبير عن ذات بشكل مفصل تعبير عن النفس مثلا أنا اعبر عن نفسي باعطاء قرارت و فرض شخصيتي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق