الايزيديينتقارير

عائلة غنية ، اصابعهم من ذهب وابداعهم ليس له حدود

سعيد المهمدي

عائلة غنية ، اصابعهم من ذهب وابداعهم ليس له حدود

سعيد المهمدي 

عائلة غنية بأبداعها فصغيرهم موهوب وكبيرهم بارع ، رحل عنا كبيرهم العام الماضي دلوفان سليمان ناصر الشهير بأسم “دلوفان الرسام” الذي ولد عام ١٩٨٣ في قرية ختارة التابعة لناحية القوش محافظة نينوى والده من ختارة لكن والدته من شنكال انتقل من ختارة إلى شنكال مسقط رأس والدته عام 1993 وبعدها بسنة اي عام 1994 عندما كان في الصف الرابع الابتدائي رسم دلوفان الانمي الشهير كابتن ماجد لتكون اولى خطواته نحوى عالم الفن التشكيلي كان دلوفان يرسم بالفحم المصنوع من الخشب على جدران البيوت الطينية ولم يكن رساماً فقط حيث كان خطاطاً بارعاً في نفس الوقت لديه الكثير من اللوحات التي رسمها باللوان المائية والزيتية والفحم والرصاص وخاصة اللوحات التي رسمها بعد عام ٢٠١٤ والتي تعبر عن مأساة الأيزيديين نتيجة الإبادة الجماعية التي تعرض لها الأيزيديين في شنكال حيث حاول دلوفان توثيق الابادة من خلال لوحاته الى ان وافته المنية .

ثانيا : سروك الاصغر من دلوفان بسنتين كان أيضاً له نصيب من الابداع الموجود في العائلة حيث يملك هو الاخر موهبة في الرسم والخط ولديه ما يقارب ٥٠ لوحة ابدع برسمها مثل شقيقه الأكبر المرحوم دلوفان يرسم هو الاخر بالرصاص والفحم والاقلام الخشبية

ثالثاً : أياس وهو من مواليد 1986 اقتدى هو الاخر بأشقائه الاكبر منه سناً ودخل عالم الفن التشكيلي يرسم بالفحم والاقلام الخشبية والرصاص والجاف ولديه حوالي ٤٠ لوحة

هوايته الرسم والاستماع الى الموسيقى

يحلم أياس أن يخرج ذات يوم من العراق ليتسنى له تحقيق احلامه التي حسب قوله لا يمكن تحقيقها في العراق في الوقت الراهن نظراً للاوضاع المأساوية التي تمر بها البلد.

الشقيق الاصغر
سلام لم يختلف كثيراً عن اشقائه الأكبر منه سناً حيث اكتشف هو الاخر موهبته في الرسم منذ الصغر وشارك في العديد من المهرجانات ومعارض الرسم قبل وبعد الإبادة يرسم بقلم الجاف والألوان الزيتية و المائية والاقلام الخشبية ولديه اكثر من 35 لوحة يعشق الرسم لأنه يمكن للرسام ان يرسم معاناة شعب كامل من خلال اللوحات حسب قوله حلم سلام لم يختلف عن حلم أياس فحلمه هو الاخر الهجر الى بلد يقدر فيه الابداع ليتمكن ان يكون في المكانة التي يستحقها .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق